إيران تصعد ضد الوكالة الذرية.. واتهامات بـ"التجسس"

إيران تصعد ضد الوكالة الذرية.. واتهامات بـ
2020-07-05 21:55:29

إيران تصعد ضد الوكالة الذرية.. واتهامات بـ"التجسس"

اتهم رئيس البرلمان الإيراني، محمد باقر قاليباف، الوكالة الدولية للطاقة الذرية بــ"إكمال حلقة التجسس" ضد بلاده، وذلك تعليقاً على القرار الأخير من الوكالة الذي دان طهران، لعدم تعاونها مع المفتشين.

وقال قاليباف، في كلمة له الأحد، خلال جلسة مساءلة وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، إن "على مجلس حكام الوكالة أن يعلموا أننا لن نسمح للوكالة بأن تكون يدها مطلقة وأن تفعل ما تشاء بلا قيود في البلاد، وأن تسعى لإكمال حلقات الاستخبارات والتجسس للدول المعادية"، وفق تعبيره.

كما أضاف: "رداً على المطالب الإضافية للوكالة ومجلس الحكام، نطلب من وزارة الخارجية والحكومة تنفيذ سياسات خفض التزامات الاتفاق النووي التي تم اتخاذ قرارات بشأنها".

بدوره، قال ظريف في كلمته، التي أحدثت ضجة داخل البرلمان وقاطعه نواب التيار المتشدد بشكل متكرر هاتفين ضده، إن "أميرکا تهدف من حربها الشاملة ضد إیران إظهار الأخیرة کتهدید أمني".

"حل الخلافات"

وكان وزير الخارجية الإيراني قد طلب تفعيل آلية "حل الخلافات" في الاتفاق النووي للاحتجاج على القرار الذي صاغه الثلاثي الأوروبي (ألمانيا وفرنسا وبريطانيا)، وفق مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل.

كما ذكر بوريل: "تسلمت رسالة من وزير خارجية إيران تشير إلى مخاوف بشأن القضايا المرتبطة بتنفيذ الاتفاق النووي من جانب فرنسا وألمانيا وبريطانيا، في إطار اللجنة المشتركة لحل الخلافات عبر آلية الخلافات المنصوص عليها في الفقرة 36 من الاتفاق النووي".

حوادث غامضة

تأتي هذه التطورات عقب سلسلة من الحوادث "الغامضة" في المنشآت الإيرانية النووية والعسكرية حدثت خلال الأسبوعين الماضيين، كان أهمها تعرض قاعدة خجیر للصواريخ شرق طهران لانفجار مهيب في 26 يونيو/حزيران الماضي.

كما شهدت منشأة نطنز النووية انفجاراً هائلاً في 2 يوليو/ تموز الحالي، أدى إلى اندلاع حريق وتخريب واسع في موقع أجهزة الطرد المركزي المتطورة لتخصيب اليورانيوم.

اتهامات لإسرائيل

وفي حين تتحدث تقارير عن احتمال هجمات سيبرانية أو تخريبية إسرائيلية أو أميركية ضد المنشآت الإيرانية، أعلن المجلس الأعلى للأمن القومي تأجيل إعلان نتائج التحقيق في انفجار موقع نطنز لأسباب أمنية.

إلى ذلك اتهم موقع "نور نيوز" الإخباري، المقرب من رئيس المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، إسرائيل بالتورط في حادث موقع نطنز، مهدداً ضمنياً بـ"الانتقام من خلال تنفيذ هجمات على المنشآت الإسرائيلية".

ونشر الموقع مقالاً أعلن خلاله أنه "على الرغم من صمت المسؤولين الإسرائيليين بشأن هذا الحادث، فإن إثارة الأجواء من قبل وسائل الإعلام التي يرتبط عديد منها بشكل مباشر وغير مباشر بإسرائيل، ستكون لها عواقب".

أخبار ذات علاقة

«حزب الله» والمصارف.. هذه المرة لا مفر!

«حزب الله» والمصارف.. هذه المرة لا مفر!

2016-08-13 12:21:11

عمائم الإرهاب !

عمائم الإرهاب !

2016-09-06 14:24:44

فالإرهاب منهج ثابت واستراتيجية دائمة عند الشيعة وإيران منذ قيام دولة الملالي، وطال الإيرانيين وغير الإيرانيين، والشيعة والسنة، وما نعيشه اليوم هو تطبيق واعٍ وليست أخطاء عابرة أو تصرفات فردية.

المخططات الإيرانية في موسم الحج .. بين الماضي والحاضر

المخططات الإيرانية في موسم الحج .. بين الماضي والحاضر

2016-09-06 14:33:28

الحج أحد أركان الإسلام الْخَمسة، أوجبَه الله سبحانه وتعالى على المستطيع من عباده في قوله تعالى: "وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً" (آل عمران: 97) وهو عبادة العمر، وللحج والكعبة والحرم مكانة عظيمة غرَسَها الله في قلوب المسلمين، فالمسلم يتحرَّق شوقًا إلى زيارة البيت الحرام، حتَّى يأذن الله له بتحقيق هذه الأُمْنية، التي يعتبرها كلُّ مسلم تتويجًا لرِحْلة العمر، وبابًا للفوز برِضْوان الله.

خدعة الصراع بين المحافظين والإصلاحيين في إيران

خدعة الصراع بين المحافظين والإصلاحيين في إيران

2016-09-06 14:47:33

منذ منتصف تسعينيات القرن الميلادي الماضي والكثير من المستائين أو الرافضين للسياسات الإيرانية يراهنون على تفجر ما يسمى بصراع جناحي المحافظين والإصلاحيين في الداخل الإيراني، حيث انطلقت مراهنة هؤلاء من الاعتقاد بأن انتصار جناح الإصلاحيين ربما يُحدث تغييرا جذريا في بنية توجهات السياسة الإيرانية التي بدت معادية إلى أقصى درجة لبلدان المنطقة وهو الأمر الذي استبعد احتمالات إمكانية إقامة حوار جاد بين إيران وجيرانها يمكن من خلاله وضع أسس ومعايير تساعد على تحقيق أكبر قدر ممكن من الاستقرار في المنطقة التي عانت من فقدانه منذ ثورة الخميني عام 1979م، والتي لم يكد يمر عام على استتباب الأمر لرجالها حتى أشعلت حربا شرسة مع العراق استمرت لنحو ثماني سنوات استنزفت الكثير من مقدرات البلدين والبُلدان الداعمة لهما.