بداية تدوين الحديث عند الشيعة

بداية تدوين الحديث عند الشيعة

بداية تدوين الحديث عند الشيعة

ليس مقصودنا هنا تتبع بداية تدوين الحديث والكلام على كتب الحديث عندهم ومناقشتها من الناحية الحديثية، لا. وإنما غرضنا هوبيان للمعتقدات التي ارتكزت على هذه الكتب هل كانت تقوم على أسس وقواعد اصطلاحية كتتبع الأسانيد وبيان عدالة الرواة، ونقد المتن وهل هوموافق للأصول والقواعد الشرعية العامة، أوللقرآن، أوللأحاديث الأخرى.

- فأول كتاب ظهر للشيعة وهوكتاب سليم بن قيس الهلالي، وقد صرح بهذا ابن النديم في الفهرست [219]. والشيعة تعظم أمر سليم بن قيس، وكثير من كتبهم تعتمد على الأصول التي وردت في كتاب سليم بن قيس. ولكن بعض علماء الشيعة ينفي نسبة هذا الكتاب لهم وأظهروا فيه من التناقضات والأخطاء التي يظهر بها بطلان نسبة هذا الكتاب إلى الشيعة وأنه منحول عليهم. وقد تستغرب أن ينفي بعض علماء الشيعة نسبة هذا الكتاب إليهم مع أن كتبهم تذهب إلى بعض ما قُرر في هذا الكتاب. وحتى يزول عجبك اعلم أن سبب نفيهم للكتاب كان من أجل أن مؤلفه صرح بأن الأئمة ثلاثة عشر. بينما كتبهم ورواياتهم تنص على أنهم أثني عشر، وهذا تناقض صارخ، فما كان منهم إلا أن ينقدوا الكتاب ويظهروا عواره للناس حتى لا يكون هناك تناقض بينه وبين كتبهم. ولكن يقال لمن نفى نسبة هذا الكتاب إليهم: أنتم فررتم من شيء ووقعتم في آخر أعظم منه، وهوأن بعض العقائد والأقوال والمرويات في كتاب سليم بن قيس الهلالي-وهوأقدم كتاب ينسب للشيعة-، تروى وتقرر في كتبكم، فكما أنكم نسفتم نسبة هذا الكتاب إليكم، ألا ينبغي أن يعاد النظر في المرويات والأقوال التي نادى بها كتاب سليم بن قيس وهوموجودة بنصوصها في كتبكم الآن؟!.

- وبعد ذلك يأتي في التسلسل الزمني كتاب (بصائر الدرجات في علوم آل محمد وما خصهم الله به) لأبي جعفر القمي محمد بن الحسن بن فروخ الصفار القمي (ت29.) هوأوسع كتاب يحوي أحاديثهم. وقد اعتبره بعض النقاد من المسلمين والشيعة والمستشرقين المؤسس الحقيقي لفقه الإمامية والناشر لمروياتها. [انظر أصول مذهب الإمامية: 1/ 352].

- وفي القرن الرابع جدد الكليني تأليف كتابه الكافي، ثم تتابعت الكتب عند الشيعة بعد ذلك.

إقرأ أيضا

الخوئي وكامل الزيارات

الخوئي وكامل الزيارات

وفي المقدمة الثالثة: تناول موضوع التوثيق الضمني وساوى بين أن تكون الشهادة بوثاقة شخص بالدلالة المطابقية أو بالدلالة التضمنية وبهذا التوثيق الجماعي رأى وثاقة من وقع في إسناد كامل الزيارات وغيرهم ممن تنطبق عليهم هذه القاعدة الرجالية حتى ولو كان مجروحا في مذهبه

تابع القراءة
كتاب سليم بن قيس

كتاب سليم بن قيس

عمدت على كتابة هذا البحث لأهمية كتاب سليم بن قيس الهلالي و الذي يعتبر أصل من الأصول و أحد أسرار آل محمد و نظراً لوجود شبهات ألقيت على هذا الكتاب العظيم فأحببنا أن نبين هذه الأمور و إزاحة و كشف هذه الشبهات مستعيناً بالله و بكتاب سليم نفسه و بعض المصادر • أولاً التوثيقات لكتاب سليم بن قيس

تابع القراءة
الكتب الأربعة: الكافي، والتهذيب، والاستبصار، ومن لا يحضره الفقيه (أحاديث منتقاه)

الكتب الأربعة: الكافي، والتهذيب، والاستبصار، ومن لا يحضره الفقيه (أحاديث منتقاه)

الكتب الأربعة المتأخرة وهي: الوافي، وبحار الأنوار، والوسائل، ومستدرك الوسائل، فتصبح مصادرهم الرئيسية ثمانية. وتفسير الأمثل مقدم عندهم.

تابع القراءة
كتب الاحاديث عند الشيعة والسنة لمعرفة عدد الروايات المروية عن طريق العترة

كتب الاحاديث عند الشيعة والسنة لمعرفة عدد الروايات المروية عن طريق العترة

بحث في كتب الاحاديث عند الشيعة والسنة لمعرفة عدد الروايات المروية عن طريق العترة .. فعند الشيعة أول اربع كتب معتبرة هي ... الكافي ومن لا يحضره الفقيه والتهذيب والاستبصار .. وعند أهل السنة هي الصحيحين ...

تابع القراءة